أمور تهدد خطتك المالية للتوفير

علينا أن نتفق في البداية على أن التوفير الحقيقي يكون في البنود الأساسية ذات الوزن الأكبر في الميزانية كالمسكن و المأكل و المواصلات و التعليم ، و لكن تدعيما لحرصك على التوفير لتحقيق أهدافك المالية فمن المفيد جدا أن تكتشف المصروفات اليومية الصغيرة التي تتسرب من خلالها أموالك دون أي انتباه

إذا كنت عازماً على التوفير فإليك 12 أمراً يهدد خطتك المالية لتوفير دون وعيك يومياً…

[قارن حسابات التوفير في السعودية]

1- فاتورة الهاتف المحمول

عادة ما نألف التعامل مع هواتفنا دون أن نعير اهتماما للتغير في أسعار الخدمة أو حتى متابعة العروض التي تقدمها الشبكة

– حاول أن تستغل العروض و انتبه إلى التغير في الأسعار و قارن بين الشبكات المتعددة للتوفير في المكالمات، كما أن استخدامك لتطبيقات المكالمات و الرسائل المجانية عبر هاتفك الذكي سيوفر عليك الكثير.

– إذا كنت تتمتع بخدمة الإنترنت معظم الوقت في بيتك و مكان عملك فلا داعي لأن تحمّل نفسك تكلفة باقة انترنت على جوالك ،أما إذا كنت بحاجة لها فتأكد من اختيارك الباقة التي تلبي حاجتك دون زيادة تدفع قيمتها بلا طائل

2- تطبيقات الهواتف و الأجهزة الذكية

– لا تشتر التطبيقات لهاتفك الذكي فهناك من التطبيقات المجانية ما يغنيك عن الشراء، اشتر فقط ما يمنحك ميزة إضافية ليست موجودة بالمجان

– ضع كلمة سرّ لمتجر التطبيقات في هواتف أبنائك أو أجهزتهم اللوحية للوقوف على تحميل أي تطبيق او لعبة جديدة تستوجب الدفع الالكتروني، ذلك من شأنه ضبط التحميل العشوائي وغير الضروري للتطبيقات المدفوعة.

3- الاشتركات المدفوعة

راجع دوما الاشتراكات التي تدفعها هنا و هناك و تأكد من أنك تحتاجها و تستخدمها فعلاً كاشتراكات المجلات و صناديق البريد المحلية أو الدولية و المواقع الالكترونية المختلفة.تأكد دوما أنك تستفيد من قيمة ما تدفعه مهما كان المبلغ بسيطاً.

 4- اشتراكات النوادي الرياضية

قد تندفع للاشتراك في ناديك المفضل لسنة كاملة ثم تدرك أنك لم تستغل الاشتراك إلا بضعة أشهر،بعض النوادي تقدم شهرين إضافيين للتعويض عن عدم استخدام المرافق في بعض أوقات السنة مثل رمضان و مواسم الإجازات.

[موضوعات ذات صلة: حافظ على لياقتك البدنية و المالية]

5- اشتراكات مراكز التجميل

غالبا ما تقدم الكثير من مراكز التجميل و العناية الشخصية العديد من العروض للتسويق و زيادة المبيعات،لا تشتركي إن كنت تعلمين أنك لن تنتفعين بالخدمات المدفوعة كلها، وقتها سيكون الدفع لكل خدمة على حدى أوفر حتما.  

6- التسوّق

– إذا كنتَ او كنتِ من النوع الذي يحب اقتناء العلامات التجارية الفاخرة التي تزدحم بها أسواق المملكة، فحاول أن يكون معيارك هو الجيد والجميل وليس الإسم التجاري فالبدائل كثيرة و جيبك أولى بالفرق.

– قم بمتابعة مواسم العروض و التخفيضات كما يمكنك أن تتأكد إن كان طلبك متوفرا على الموقع الالكتروني بسعر أقل بعد أن تضيف أجور الشحن. و مع ذلك إسأل نفسك دوما قبل الشراء “هل أحتاجه فعلا ؟” لأن شراء ما لا تحتاج حتى لو بسعر زهيد هو منزلق آخر يفسد خطة التوفير.

7- فواتير الماء و الكهرباء

مع أن تكلفة خدمات الكهرباء و الماء في المملكة تعتبر منخفضة بالنسبة للدول الأخرى إلا أن تقنين الاستخدام يوفر في فواتيرك، قم بفصل كوابل الكهرباء بعد استخدام الأجهزة و ستلاحظ الفرق في فاتورتك.

8- تناولُ الغداء في مكان العمل

إن كنت تحصل على وجبة الغداء في الخارج أثناء الدوام فلعلّ ذلك أكثر ما يهدد مصروفك اليومي لأنها ستكلفك مبلغا لا يقل عن 450 ريالاً شهريا بينما تستطيع جلب وجبة مطبوخة من المنزل لتكون أوفر و أنظف

9- ارتياد المطاعم

باستثناء مطاعم الوجبات السريعة، فإن زيارة المطاعم الأخرى مرة أسبوعياً ستكلف 100– 200 ريال  للشخص الواحد بحسب مستوى المطعم، أنصحك باختصار هذا البند أو حصره في مرة واحدة شهرياً، بعض المطاعم تقدم عروضاً خارج أوقات الذروة خلال أيام الاسبوع ، يمكنك أيضا أن تأكل القليل من الطعام قبل الذهاب إلى المطعم و اختصار بعض المقبلات عندها ستختصر الفاتورة حتما، قد يبدو ذلك مضحكاً إلا أنه مفيد إذا كنت ملتزما بخطة توفير حازمة.

10- مصروف التدخين

لا حاجة هنا للاستفاضة،فضرر التدخين يتجاوز الحديث عن توفير المال بكثير، ومع ذلك جرّب أن تتخيل ما يمكنك فعله بالمبلغ الفائض بعد تركك لهذه العادة.

11- شراء الكتب

إذا كنت محباً للقراءة فلا تتوقف عنها أبداً، إنما ابحث عن بديل عن شراء الكتاب الورقي، يمكنك شراء نسخة الكترونية من الكتاب من المواقع المخصصة أو الاشتراك في مكتبة عامة أو ربما الإتفاق مع بعض الأصدقاء لتبادل الكتب.

12- المصروفات المرافقة

و فيها تنطلي الخدعة الحقيقية، فهي مصروفات مرافقة للمصروف الحقيقي لكنها لم تكن بالحسبان.

نصف فاتورة السوبرماركت سكاكر و حلوى لمرافقيك الصغار، أو فاتورة للقهوة و بعض الكعك أثناء التسوق من المركز التجاري مع صديقة، تنطلق القرارات بشأن هذه المصروفات بشكل عاطفي لحظي و مثلها ما يضيف النكهة ليومك ، لكنها يجب أن تبقى في إطار المقبول لئلا تفسد خطة التوفير.

و أخيرا إن كنت رب أسرة فمن الضروري إطلاع الزوجة و الأبناء على طبيعة وضعك المالي، ذلك من شأنه أن يساعدهم في تشكيل توقعاتهم و يساعدك في ضبط عملية الإنفاق والتوفير.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.