3 نقاط تساعدك على إعداد ميزانية شهرية فعالة

يعدّ وضع ميزانية شهرية للمنزل من أهم الأولويات التي يجب أن تحظى باهتمام ربّ الأسرة، لاسيما في ظل ارتفاع مستوى المعيشة. ولتجنب الوقوع في أزمات مالية يجب ألا يتعدى إنفاق الأسرة الراتب الشهري، ومن هنا تأتي أهمية الميزانية الشهرية في توفير كل مستلزمات الأسرة الضرورية بالإضافة إلى تحقيق الأهداف المالية المطلوبة بما يتناسب مع حجم الراتب.

[قارن بين البطاقات الائتمانية في السعودية]

إعداد ميزانية شهرية

عند وضع الميزانية يجب ترتيب أولويات الإنفاق بحسب ما هو ضروري منها، بالأولوية للإيجار وفواتير الخدمات وتوفير المستلزمات الأساسية وتعليم الأبناء، مع ضرورة ادخار ولو جزءٍ بسيط من الراتب لأوقات الأزمات، وبعد ذلك يمكن تخصيص مبلغٍ محدد للترفيه إن تيسر ذلك. ولكي تحقّق الميزانية الهدف المراد منها يجب الالتزام والتمسك بها جيداً.

  1. إجمالي الدخل الشهري
    هو إجمالي ما يجنيه الفرد خلال الشهر، أي أنها تتضمن الراتب الاساسي، الحوافز والبدائل، عوائد الاستثمار وغيرها من مصادر الدخل الاضافية.
  2. المصروفات الشهرية
    عند إعداد الميزانية ينبغي تدوين جميع النفقات المتوقعة خلال الشهر، على أن تشمل جميع المستلزمات الضرورية للمنزل.
  3. الديون والأقساط
    يتم إعداد قائمة بجميع الأقساط والديون المستحق سدادها خلال الشهر.
  4. خطط الادخار والاستثمار
    لكل فرد أهداف مالية مستقبلية، يجب التخطيط لها سواء بوضع خطط للادخار أو الاستثمار مثل خطة الادخار للتقاعد،و خطة الادخار لشراء بعض الأصول ومخصصات للأمور المالية الطارئة وغيرها.
    [هل حان الوقت لاستخدام الميزانية الصفرية؟]

    تقييم أداء الميزانية الشهرية

    من الضروري جداً عمل مقارنة ما بين مدى الالتزام بما هو مخصص لكل بند في الشهر الحالي والشهر السابق عند نهاية كل شهر لتحديد نقاط الخلل وتلافيها في الشهر القادم.

إدارة المصروفات الشهرية

لا يمكن لأي ميزانية شهرية أن تحققَ هدفها دون إدارةٍ جيدة للنفقات، فبعد تحديد أولويات الإنفاق يأتي دور إدارة هذه النفقات، إذ يمكن الاستغناء عن هدر الكثير من المال دون مبرر بخطواتٍ بسيطة جداً. على سبيل المثال، يمكن استخدام المواصلات العامة بدلاً من ركوب التكسي، أو الذهاب إلى العمل سيراً على الأقدام إذا كان مكان العمل قريباً من المنزل، والقيام بترشيد استهلاك الكهرباء والمياه والخدمات الأخرى كالهاتف والجوال وفاتورة الإنترنت، فهذا يساعد على توفير جزءٍ من الراتب وإنفاقه على أمور أكثر إلحاحاً، كما يمكن الاستغناء عن المنتجات ذات الأسعار المرتفعة وشراء منتجات أرخص ذات جودة، وبذلك نرى أن الإدارة الجيدة للنفقات تسهم في توفير جزءٍ لا بأس به من الراتب.

تصنيف المصروفات الشهرية

يمكن تصنيف المصروفات الشهرية وفقاً للمثال الآتي:

  1. مصروفات السلع والمواد الاستهلاكية الأساسية
  2. الفواتير والأقساط الشهرية
  3. تكاليف تعليم الأبناء
  4. تكاليف الرعاية الصحية
  5. تكاليف المواصلات
  6. الترفيه والتسلية

ترتيب المصروفات بحسب الأولوية

يمكن ترتيبها على الشكل التالي:

  • مصروفات لا يمكن الاستغناء عنها: كالاحتياجات الضرورية للأسرة. كالطعام والفواتير، والرعاية الصحية، وتعليم الأبناء.
  • مصروفات يمكن الاستغناء عنها: كالترفية والتسلية والنفقات غير الضرورية كشراء مستحضرات التجميل باهظة الثمن أو بعض الملابس من دون حاجة.

الخلاصة:

تعتبر الميزانية الشهرية من أهم الطرق التي تساعد رب الأسرة على إدارة جميع أوجه الإنفاق بدءاً من الاحتياجات الأساسية وصولاً إلى توفير جزءٍ من الراتب الشهري بشرط الالتزام والتمسك بها لتحقيق الهدف المطلوب.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.