الحكومة السعودية تواجه نقصا في المنازل

ستقوم وزارة الإسكان ببيع مجموعة مكونة من 80.000 وحدة سكنية جديدة للسعوديين، ابتداءً من الشهر المقبل حتى تساعد على معالجة مشكلة النقص في المساكن في المملكة.

وسيبدأ التنفيذ أولاً في منطقة جيزان، حيث تبدأ أسعار الوحدات السكنية من 500.000 ريال سعودي؛ وستتولى الوزارة تقديم كافة خدمات الحي، بالإضافة إلى صيانة الوحدات لمدة تصل إلى 10 سنوات، حسب تقرير صحيفة عكاظ.

لا يزال ما يقارب من 60% من سكان المملكة العربية السعودية الذين يبلغ عددهم 20 مليون نسمة، يعيشون في المساكن المستأجرة، ومع النمو السريع للسكان وتزايد أعداد الشباب والمقبلين على الزواج، تزداد الحاجة إلى التملك.

[قارن التمويل العقاري في السعودية | قارن تأمين المنازل في السعودية]

ولتلبية هذه الاحتياجات، هناك حاجة لثلاثة ملايين وحدة سكنية بحلول العام 2040، ومليون وحدة سكنية بحلول العام 2020 وحده – أي بمعدل 130.000 وحدة سكنية في السنة. ويصل الطلب أعلى مستوياته في مدن التي تشمل الرياض وجدة ومكة المكرمة والخبر والدمام.

هناك رغبة كبيرة في تملك المساكن والعقارات، ولكنها ما تزال بعيدة عن متناول المعظم. فقد ارتفعت الإيجارات بنسبة 20% بسبب أسعار الأراضي وتكاليف البناء المرتفعة، بالإضافة إلى المؤهلات المصرفية الصارمة.

وقد تم الإعلان مؤخراً عن قانون تمويل عقاري سعودي جديد، لتشجيع المصارف على الإقراض بشكل أكبر في مجال شراء العقارات، على أمل مضاعفة حصة السوق لتصل إلى 120 مليار ريال سعودي سنوياً في العقد المقبل.

وفي الوقت الراهن، هناك أكثر من 285 مشروع عقاري بقيمة 260 مليار ريال سعودي جاري أو يتم التخطيط له.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.