عواقبُ التحويل المالي والتبرع لحسابات التبرّعات غير المرخصة

التحويلات الماليّة
قد يفاجئك شخصٌ مجهول أثناء استخدامكَ للصراف الآلي ويطلبُ منك تحويل مبلغٍ مالي إلى حسابٍ معين وأخذ المبلغ منه نقداً، فلا تستجب له لأنّ ذلك قد يعرّضك للمساءلة القانونية، لاسيما إذا كان مصدر تلك الأموال ناتجٌ عن أعمال غير مشروعة، وقيامك بالتحويل يعتبر بموجب القانون وسيلةً لإخفاء مصدر تلك الأموال وجعلها تبدو وكأنها مشروعة. وبحسبِ القانون الجديد، يُعاقب بالسجن مدةً لا تقلّ عن ثلاث سنوات ولا تزيد عن 15 عاماً، أو بغرامةٍ لا تزيد على 7 ملايين ريال سعودي أو بكلتا العقوبتين على كلّ شخص يثبت تورّطه بجرائم غسل الأموال.

التبرعات المالية
تستغلّ بعض الجهات عواطفَ المواطنين والمقيمين في المملكة العربية السعودية بهدف جمع تبرّعات مالية لاستخدامها لأغراض غير قانونية. وقد قامت الجهات المعنية في المملكة بالعديدِ من المبادرات لتوعية أفراد المجتمع بخطورة التبرع لجهات غير مرخصة على الفرد والمجتمع، والعواقب القانونية التي قد تترتب على ذلك. وبهدفِ تنظيم عملية جمع التبرّعات وضمان الاستفادة منها بطريقة صحيحة وشفافة، قامت الجهات المعنية بوضعِ ضوابط جديدة لتنظيم جمع التبرعات.

الضوابط الجديدة لتنظيم عمليّة جمع التبرعات:
• لا يجوز استخدامُ رسائل الجوّال القصيرة أو المنشورات وأيّ وسيلة أخرى مشابهة في حملات جمع التبرعات لمشروعات أو أنشطة خيرية، وطلب إيداعها في حسابات مصرفية، إلاّ بعد موافقة الجهات المختصّة، وأن تنظم بالتعاون مع مزودي خدمات الاتصالات المعتمدة في المملكة.
• لا يجور القيام بحملات جمع التبرّعات المادية أو العينيّة قبل الحصول على تصريح مُسبق من الجهات المختصة.
• يجب ذكر معلومات كاملة ومفصّلة حول الجهة أو الجهات التي تدعو للتبرّع، والغرض من جمع التبرعات، وأسماء وعناوين الأشخاص الذين سينظمون عملية جمع التبرعات، بالإضافة إلى أماكن وطرق جمع التبرعات، وأسماء المصارف التي ستودع فيها التبرّعات وكيفية الصرف ومدته.
• أن يكون منظمو عملية جمع التبرّعات من الجنسية السعودية.
• لا يجوزُ للجهة التي قامت بجمع التبرعات استعمال الأموال لغرضٍ غير الذي جمعت من أجله إلاّ بموافقة خطية من المتبرّع.
• لا يجوز للجهات الخيرية أو الدعوية فتح حسابات مصرفية لجمع التبرّعات باسم أيّ شخصٍ مهما كان مركزه.
• لا يجوز للجهات الخيرية أو الدعوية القيام بجمع التبرعات إلا من خلال حسابها الرسمي المُعتمد وفقا لتعليمات مؤسسة النقد العربي السعودي أو من خلال مقرها الرئيسي وفروعها والمواقع المخصصة لها، بموجب إيصالات رسمية ذات أرقام متسلسلة ومختومة.

ودعت وزارة الشؤون الاجتماعية مزوّدي خدمة الرسائل النصية القصيرة إلى التأكد من حصول الجمعيات الخيرية على الترخيص اللازم من قبل الوزارة لتنظيم عملية جمع التبرّعات، وذلك تجنباً للمساءلة القانونية. ودعت الجمهور أيضاً إلى أخذ الحيطة والحذر وعدم التعامل مع دعوات جمع التبرّعات غير ‏المرخصة والحملات الوهمية لجمع التبرعات، والتأكد من قانونية جهات جمع التبرعات قبل التعامل معها، وعدم التفاعل مع رسائل التبرع مجهولة المصدر.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.