كيف تستعد للتقدم إلى الوظيفة الأولى ؟

الحصول على فرصة عمل بعد التخرج من الجامعة قد يكون أمراً صعباً لدى الكثير من الأشخاص، لاسيما مع شدة المنافسة بين المؤهلين للفوز بإحدى الفرص المتاحة. إذ غالباً ما يصاب الشخص بالقلق والتوتر عندما تتصل به إحدى الشركات التي قام بالتقدم لوظيفة لديها، لاسيما أولئك الذين تكون هذه أول مقابلة عمل لديهم. فهذا الشعور طبيعي ولكن يجب التمرن على إزالة هذا التوتر حتى لا ينعكس سلباً على الأداء أثناء المقابلة. لذلك سنقوم في سياق هذا المقال بعرض بعض النصائح التي تساعد الشخص على التسويق لنفسه ومهاراته والنجاح في المقابلة من المرة الأولى.

  1. القيام بعمل بحث عن الشركة
    يقوم عادة الشخص الذي يجري المقابلة باختبار معلومات المتقدم للوظيفة حول الشركة والوظيفة التي تقدم إليها، لذلك يجب قضاء وقت كاف في البحث عن معلومات حول الشركة، لاسيما الأنشطة الرئيسية التي تقوم بمزاولتها، ويمكن الحصول على هذه المعلومات عبر الدخول للموقع الإلكتروني وأخذ فكرة عن نشاط الشركة، بالإضافة إلى الاطلاع على صفحات الشركة على وسائل التواصل الاجتماعي.
  2. جمع المعلومات عن الوظيفة
    يجب قراءة وصف الوظيفة وتفاصيل المهام المطلوبة بدقة. فهذا يعطي الشخص المقابل انطباعاً جيداً عن مدى إلمام الشخص وفهمه للوظيفة التي تقدم إليها. ثم بعد ذلك من المهم الإجابة على سؤال “لماذا أنا أفضل شخص للحصول على تلك الوظيفة؟” إذ يجب عرض القيمة المضافة التي ستحصل عليها الشركة من تعيينك فيها. وبهذا الصدد يمكن التواصل مع أشخاص يعملون في الشركة من خلال منصات التواصل الاجتماعي ومحاولة معرفة المزيد من التفاصيل حول الوظيفة والمهام المناطة بالشخص الذي سيتم تعيينه فيها. فكلما زادت المعرفة بتفاصيل الوظيفة كلما كان من الأسهل الإجابة على الأسئلة المرتبطة بها.
  3. التمرن على ممارسة المقابلات
    يفضل البحث عن أكثر الأسئلة شيوعاً في المقابلات التي ترتبط بالوظيفة التي يتم التقديم عليها، ومن ثم دعوة أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء ليمثل دور الشخص الذي يجري المقابلة، فهذا يساعد على كسر حاجز التوتر والاعتياد على إجراء المقابلات.
  4. اختيار الملابس المناسبة
    عند الذهاب لإجراء أي مقابلة عمل يجب اختيار الملابس المناسبة، ويفضل دائماً الذهاب بلباس رسمي كما هو متعارف عليه في منطقتنا، ويمكن طلب المساعدة من أحد أفراد الأسرة أو الأصدقاء لاختيار وتنسيق القطع المناسبة للمقابلة.
  5. تحديد الوقت المستغرق للوصول إلى الشركة
    يعد معرفة مكان الشركة والوقت اللازم للوصول إليها أمراً جوهرياً قبل الذهاب للمقابلة، فهذا يساعد على ترتيب الأمور للوصول في الوقت المناسب.

أهم النصائح نصائح لاجتياز مقابلة الوظيفة الأولى بنجاح

  1. يفضل طباعة السيرة الذاتية وأخذ صور عن جميع الشهادات والدورات التدريبية وتسليمها للمقابل عند الوصول.
  2. التحلي بالهدوء والتخلص من التوتر والخوف، والتركيز على الأسئلة والإجابة عليها بكل ثقة.
  3. التحدث بثقة عن المؤهلات والمهارات والقيمة المضافة التي ستحصل عليها الشركة من العمل فيها، كما يجب عدم نسيان أن هذه هي الوظيفة الأولى، فالشخص الذي يجري المقابلة يدرك ذلك ولا ينتظر سماع الكثير عن الخبرة.
  4. الحديث عن الشركة أثناء المقابلة، فهذا يعطي انطباعاً حول مدى الاهتمام بالعمل لدى الشركة.
  5. ذكر الهوايات والأنشطة الرياضية أو أي أنشطة أخرى دون تردد ولو أن بعضها يتعارض مع أداء مهام العمل، فهذا يعطي صورة واضحة عن مستوى الشفافية لدى المتقدم للعمل.
  6. إظهار الاستعداد للعمل تحت الضغط وفي الظروف الاستثنائية، فكلما أظهر المتقدم مرونة أكبر كلما زاد احتمال توظيفه.
  7. عند التحدث مع الشخص الذي يجري المقابلة يجب المحافظة على التواصل بالعين وعدم إظهار أي نوع من عدم الاهتمام أو التشتت والإصغاء له بعناية وتدوين بعض الملاحظات.
  8. في نهاية المقابلة، يجب شكر الشخص المقابل على الوقت الذي خصصه لإجراء المقابلة.

عزيزي المتقدم، النجاح في مقابلة العمل ليس بالأمر الصعب وكل ما يحتاج له الشخص هو فقط الاستعداد الجيد والإلمام بجميع الأسئلة المتوقعة التي من الممكن أن تطرح أثناء المقابلة والتحرر من الخوف والخجل والحديث بكل ثقة عن المؤهلات العلمية والإمكانيات والمهارات التي سيتم استثمارها لأداء المهام المطلوبة والقيمة التي سيضيفها المتقدم عند الانضمام لفريق العمل في الشركة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.