كيف تقضي شهر رمضان دون اللجوء إلي الديون ؟

مع بدء العد التنازلي لقدوم شهر رمضان الكريم يشارك الجميع في الاستعداد لشهر الكرم وإعداد العزائم علي الإفطار والسحور الأمر الذي يتطلب اعداد ميزانية خاصة لتشمل كافة احتياجات الأسرة خلال الشهر دون اللجوء إلي الاستدانة أو الاقتراض من البنوك ولكي تتجنب الضغوط المالية التي تتوالي مع قدوم الشهر الكريم وعيد الفطر إليك بعض الأمور التي ستساعدك لتخطي ذلك؟
أنشئ قائمة النفقات
عادة ما يرتبط شهر رمضان بالكرم وإضافة العديد من الأطعمة المختلفة علي مائدة الإفطار والسحور بالإضافة إلي الموائد الفخمة لعزائم الأصدقاء أو تجهيز مبلغ من المال للمشاركة في المشروعات والأعمال الخيرية، لذلك قم بانشاء قائمة بكافة النفقات للأعمال والأنشطة التي تخطط أن تقوم بها وحدد ميزانية لكل عنصر في القائمة بحيث تغطي كافة النفقات التي تحتاجها، واذا وجدت قصوراَ مالياَ في أي عنصر منها قم بإعادة التوزيع وإعطاء الأولوية للأساسيات .
اغتنم عروض التسوق
اغتنم العروض التي تقدمها المحال والمولات التجارية علي السلع والمنتجات الغذائية، فيمكنك البدء بمتابعة العروض المقدمة ومقارنة الأسعار في مختلف مراكز التسوق وكتابة قائمة بالسلع والمواد التي ستحتاج إليها مما يسهل عليك عملية الشراء وتجنب العشوائية في اختيار المواد الغذائية أو العروض التي لن تفيدك مما يجعلك تحرص علي الميزانية التي حددتها مسبقاً.
كما أن نوع السلعة التي تختارها من أهم العوامل التي تساعدك علي توفير النفقات فيفضل شراء المواد المعلبة قبل الازدحام وارتفاع الأسعار وشراء الخضروات بكميات أقل حتي لاتتلف ولا يمكن الاستفادة منها وينصح بشرائها أسبوعيا، وتجنب الشراء أوقات الزروة وأوقات الاحساس بالجوع يجعلك تزيد من الكميات التي قد لاتحتاج اليها.
خطط للعزائم باكراً
التخطيط لعزائم ” العائلة والأصدقاء” مبكراَ يجعلك علي المسار الصحيح في تغطية النفقات الخاصه بها دون الوقع تحت الضغوط المالية خلال شهر رمضان، قم بتحديد عدد الأفراد وما ستقدمه علي المائدة بحيث تتعرف علي الكميات والسلع المطلوب شرائها والميزانية التي تناسبها دون اسراف في الشراء .
نظم شراء الهدايا للعيد
لآبد وأن نضع في الحسبان ميزانية هدايا عيد الفطر والذي يأتي عقب انتهاء شهر رمضان، ويتطلب اختيار الهدايا لجميع أفراد العائلة دون الإفراط في الإنفاق وينصح بعدم استخدام البطاقات الائتمانية عند الشراء حتي يمكن التحكم في تكلفة الهدايا ، أو شرائها مبكراً مما يساعد علي حسن الاختيار وتخفيف الضغوطات خلال شهر رمضان.
قم بمراجعة خططك المالية
مع تخفيض عدد ساعات العمل في رمضان يتثني لك الوقت لمراجعة كافة الخطط المالية ومعرفة حجم الميزانية التي قد تم استهلاكها في كافة العناصر والمجالات المحددة كما أن متابعة الاستهلاك يساعدك في التعرف علي الميزانية الفائضة لديك. وبعد الانتهاء من استعراض الخطط المالية ومع توافر وقت الفراغ المتاح لديك يمكنك البدء في تشكيل ميزانيتك للشهور القادمة ووضع الخطط التي تريحك من الضغوط المالية أو البحث عن طرق مختلفة لزيادة دخلك المستقبلي .
في نهاية المطاف يجب أن تتذكر أن الميزانية جزء من الشهر الكريم ومن المهم الحفاظ علي ميزانية متوازنة تتخلي عن الزوائد وتغطي كافة التكاليف الأساسية دون التعرض لضغوطات مالية

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.