ما الفرق بين المدارس الأهلية والحكومية ؟

يشهد النظام التعليمي في المملكة العربية السعودية تطوراً هاماً في مختلف الجوانب، من حيث الكم والنوع. وفي إطار رؤية 2030، تسعى الحكومة إلى تحقيق العديد من الأهداف أبرزها توفير التعليم النوعي للجميع، ورفع جودة العملية التعليمية وتطويرها، بالإضافة إلى دعم البحث العلمي وتشجيع الابتكار والإبداع. 
[قارن بين مزايا البطاقة الائتمانية في السعودية]
فمع بداية موسم الدراسة، يبدأ أولياء الأمور في مهمة البحث عن المدرسة المناسبة لأبنائهم من أجل الحصول على أفضل فرصة تعليمية بما يتناسب مع إمكانيات المالية للأسرة. حيث يحاولون معرفة الفرق بين المدارس الأهلية والحكومية في ظل النظام التعليمي المدرسي في المملكة الذي يشتمل على كليهما؛ ففي عام 2016 بلغ عدد المدارس الحكومية 26248 وعدد المدارس الأهلية 4377.

تبذل الحكومة جهداً كبيراً من أجل تطوير قطاع التعليم، حيث أنها تقدم الكتب مجاناً لهذه المدارس بالإضافة إلى الإعانات المالية، وذلك حسب مستوى المدرسة وكذلك طلابها، كما تسهل عملية الحصول على القروض للمؤسسات التعليمية الراغبة بافتتاح مدارس أهلية في المملكة.

أهم شروط تأسيس المدرسة الأهلية

  • ينبغي على المؤسسة التعليمية اختيار موقع ملائم للمدرسة بحيث يكون بعيدا عن كل ما يؤثر على الرسالة العلمية والتربوية التي تؤديها المدرسة.
  • يستوفي مبنى المدرسة الشروط الفنية والصحية وأن يكون مجهزاً بالأثاث وجميع الوسائل اللازمة لسير العملية التربوية، بما فيها وسائل السلامة والأمان. 
    [لماذا الاستثمار في مجال التعليم في المملكة؟]
  • يجب الفصل بين الجنسين في المدارس الأهلية بالمملكة، ويستثنى من ذلك رياض الأطفال وفقاً للنظم المتبعة في المملكة. 
  • كما يتعين على المدارس الأهلية احترام القيم الدينية والأخلاقية السائدة في المملكة.
  • تكون المؤسسة التعليمية المالكة للمدرسة الأهلية مسؤولة أمام الجهات المعنية عن سير العملية التعليمية في المدرسة.

هل هناك شروط يجب توافرها لدى مالك المدرسة؟

نعم يجب أن يستوفى مالك المدرسة عدة شروط من أجل تأسيس المدرسة الأهلية والتي من بينها أن يكون سعودي الجنسية بشرط ألا يقل عمره عن 25 عاماً، وحاصلاً على مؤهل علمي مناسب لنوع التعليم الذي ستقوم به المدرسة، وغير محكوم قضائياً بعقوبة جنائية في جريمة مخلة بالشرف والأمانة، وألا يكون قد سبق الحكم عليه تأديبياً بالطرد من الخدمة الحكومية أو من مدرسة أهلية، وأن يتمتع بسمعة طيبة وسيرة حسنة.

يجب أن يقوم بإدارة المدرسة الأهلية مدير يتمتع بخبرة عالية وطويلة في المدارس الحكومية للاستفادة منها في مهامه، ويكون هذا المدير مسؤولاً عن النواحي الفنية والإدارية للمدرسة. كما يجب توظيف عدد كافٍ من الإداريين والفنيين وفقاً لما تقرره جهة الإشراف لضمان سير العملية التعليمية على الوجه الأكمل. 

ما الفرق بين المدارس الأهلية والحكومية ؟

هناك بعض الفوارق البسيطة بين المدارس الأهلية والحكومية في المملكة نذكر منها:

المناهج 

هناك مناهج حكومية موحدة متبعة في المدارس الحكومية وتسير المدارس الأهلية وفقاً لهذه المناهج أيضاً، إلا أن الجهات المختصة قد تمنح المدارس الأهلية ترخيصاً لإدخال بعض المواد الإضافية أو ساعات إضافية، على سبيل المثال قد يزيد عدد الحصص الأسبوعية في بعض المواد في المدارس الأهلية عن الحكومية، أو قد يتم منحها ترخيصاً لتقديم نوع مختلف من التعليم عن التعليم الحكومي أو اتباع طريقة أو نهج إداري مختلف إذا كان ذلك يحقق مصلحة تربوية أو تعليمية معينة.

عدد الطلاب في الفصل

يضم الفصل في المدارس الحكومية عدد أكبر من الطلاب مقارنة بالمدارس الأهلية، حيث تحرص المدارس الأهلية بألا يتعدى عدد الطلاب في الفصل 25 طالباً. 

أولياء الأمور

تولي المدارس الأهلية اهتماماً كبيراً لرأي أولياء الأمور وتتواصل معهم بشكل مستمر للحصول على تقييم لمدى رضاهم عن أداء المدرسة والمدرسين، فقد تقوم هذه المدارس بإنهاء التعاقد مع المدرس في حال عدم رضى أولياء الأمور عن أدائه في الفصل.

وبذلك نرى بأن المدارس الأهلية تعتبر شريكاً هاماً للمدارس الحكومية في تطوير العملية التعليمية في المملكة العربية السعودية، فالعلاقة بينها هي علاقة شراكة وتكامل. حيث يجب الاستمرار في تشجيع القطاع الخاص للاستثمار في مجال التعليم لما له من عوائد مهمة على تطوير نظام التعليم ورفع جودته.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.