أهداف مبادرة مستقبل الاستثمار

تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز; انطلقت فعاليات مبادرة مستقبل الاستثمار في العاصمة المملكة العربية السعودية “الرياض”،  والتي تعد الأولى من نوعها على مستوى العالم، وذلك  لتوفير منصة تفاعلية تتيح لقادة الاستثمار مناقشة نطاق واسع من المواضيع المتعلقة بالاتجاهات الراهنة والمستقبلية للاستثمار.

ووقد تم عقد الدورة الافتتاحية الأولى من المبادرة برئاسة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان  ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، رئيس مجلس صندوق الاستثمارات العامة، بمشاركة وحضور نخبة من القيادات الدولية و الاستثمارية على مستوى العالم، إضافة إلى رواد في قطاعات الأعمال الناشئة والأكاديميين.

[موضوع ذات صلة: أهم 10 مميزات لـ مشروع مدينة نيوم]

أهداف مبادرة مستقبل الاستثمار

استمر فعاليات المبادرة ثلاثة أيام، تضمنت خلالها إبراز أحدث التقنيات التفاعلية وأساليب المشاركة الفاعلة لإدارة حوارات اقتصادية واستثمارية حول الكثير من الموضوعات التي تندرج ضمن 3 محاور رئيسية للبرنامج، وهي: التحول في مراكز القوى، ونماذج جديدة في عالم الاستثمار، والابتكار لعالم أفضل. وقد ركزت أيضاً على استكشاف ومناقشة الاتجاهات والفرص والتحديات والقطاعات الناشئة التي ستسهم في رسم ملامح مستقبل الاقتصاد لتحقيق نقلة نوعية في مجال الاستثمار العالمي خلال العقود المقبلة.

فبحسب  صندوق الاستثمارات العامة، يقدر تجاوز مجموع قيمة الأصول التي يديرها المتحدثون في مبادرة مستقبل الاستثمار، 22 تريليون دولار أميركي.

أهم المناقشات والاتجاهات التي تضمنتها المبادرة:

  1. كيف يمكن لقيادات القطاعين العام والخاص استغلال الاتجاهات الصاعدة التي يرجح أن يكون لها التأثير الأكبر؟
  2. استعراض أحدث التطورات في مجالات الذكاء الاصطناعي والروبوتات وتقنيات الواقع الافتراضي، والبيانات الضخمة وشبكات التواصل الاجتماعي والعلوم الطبية، والبنية التحتية الذكية.
  3. شملت المبادرة على معرض للمشاريع العملاقة المستقبلية التي تعد جزءاً أساسيا من «رؤية المملكة 2030».
  4. الاطلاع على ملامح المستقبل في تجربة فريدة ومتميزة تعتمد على أحدث التقنيات.
  5. مناقشة التقنيات والابتكارات التي ستعيد رسم ملامح قطاع الطاقة في السنوات العشر المقبلة.
  6. نقاش تحديات تنويع الاقتصاد من خلال الاستثمار في الطاقة المتجددة
  7. مستقبل اقتصاد المعلومات، والقيادة والشراكة في عصر عدم التيقن، وطبيعة السياسات القادرة على تحفيز النمو.
  8. سبل تمكين المجتمعات والشركات من تحقيق عوائد مالية مستدامة وطويلة الأجل، مع ترك أثر إيجابي ودائم في الوقت نفسه.

أبرز التعاقدات خلال المبادرة

  1. أعلنت الهيئة العامة للاستثمار في السعودية أول من أمس ارتفاع عدد التراخيص الممنوحة للمشاريع الاستثمارية خلال الربع الثالث من العام الحالي، إذ بلغت نسبة الزيادة نحو 97.7 في المائة مقارنة بعدد التراخيص الصادرة في الفترة ذاتها من العام الماضي.
  2. توقيع صندوق الاستثمارات العامة، وصندوق رؤية سوفت بنك أمس، مذكرة تفاهم لإنشاء “خطة الطاقة الشمسية 2030″، التي ستكون إطاراً جديداً لتطوير قطاع الطاقة الشمسية في المملكة.
  3. تم توقيع مذكرة التفاهم خلال المبادرة تتضمن المبادرة الجديدة إنشاء أول محطة من نوعها في السعودية لتوليد الطاقة الكهربائية بقدرة 3 جيجاواط عام 2018.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.