معلومات تهمك عن اكتتاب شركة أرامكو

أعلنت شركة أرامكو السعودية، أكبر منتج للنفط على مستوى العالم، يوم الأحد 17 نوفمبر 2019 عن طرح 1.5% من أسهمها للاكتتاب أمام المواطنين السعوديين ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي وبعض الأجانب المقيمين في المملكة، بنطاق سعري يتراوح ما بين 30-32 ريـال سعودي، على أن يتم تحديد السعر النهائي للسهم بعد انتهاء عملية الاكتتاب بتاريخ 5 ديسمبر 2019، حيث تنتهي عملية اكتتاب الأفراد بتاريخ 28 نوفمبر 2019 والمؤسسات بتاريخ 4 ديسمبر 2019. ومن المتوقع أن يكون هذا الطرح أكبر طرح في التاريخ بقيمة تتجاوز قيمة طرح علي بابا الذي بلغ 25 مليار دولار أمريكي.

تأتي عملية طرح اكتتاب شركة أرامكو انسجاماً مع رؤية ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بضرورة تنويع مصادر الدخل في المملكة بدلاً من الاعتماد الأساسي على إيرادات النفط، حيث من المقرر استخدام إيرادات هذا الاكتتاب في مشاريع غير نفطية.

استعدادات البنوك السعودية لهذا الطرح

شهدت حركة التسهيلات المالية في السوق المالية السعودية انتعاشاً ملحوظاً بعد ركود استمر منذ العام 2006 نتيجةً للتغييرات التي حدثت في حركة سوق الأسهم السعودي خلال تلك الفترة، اذ شهدت المصارف في المملكة الإعلان عن إطلاق حزمة من التسهيلات البنكية للأفراد استعداداً لعملية طرح شركة أرامكو السعودية لجزء من أسهمها للاكتتاب العام للسعوديين والأجانب، وذلك لتحقيق جملة من الأهداف يمكن تلخيصها على النحو الآتي:

  • إتاحة الفرصة أمام المكتتبين الأفراد لمضاعفة حجم اكتتابهم.
  • إعفاء العملاء الأفراد من دفع رسوم مالية وتقديم مستندات ورقية، وذلك من خلال سماح بعض البنوك للأفراد الحصول على تلك التسهيلات عبر تطبيقات الهواتف الذكية والخدمات المصرفية الإلكترونية، مع إمكانية زيارة الفرع للراغبين في ذلك.
    [قارن بين منتجات التمويل الشخصي]
  • الاستفادة من جاذبية سوق الأسهم السعودي مع تدفق عمليات الطرح الأوّلي، وتحقيق المكاسب من التداولات، خصوصاً وأن المستثمرين الأفراد يشكّلون 95% من حجم التداول اليومي.

ما الذي يميز اكتتاب شركة أرامكو عن الطروحات السابقة في سوق الأسهم “تداول”؟

  1. تحديد السعر بعد الاكتتاب.
  2. ضخامة عدد الأسهم المطروحة بالرغم من النسبة المتدنية للطرح البالغة 1.5% من أسهمها.
  3. بدء اكتتاب الأفراد والمؤسسات في وقت واحد.
  4. حجم الشركة الكبير والذي يمنحها القدرة على قيادة السوق.
  5. أول شركة تقوم بطرح أولي عبر تحديد نطاق سعري للسهم.
    [مقالات ذات صلة: كيف تُحسن من عوائد الاستثمار في الأسهم؟]
  6. ارتفاع نسبة المالك الأكبر والمتمثل في الحكومة السعودية.
  7. فتح الاكتتاب أمام الخليجيين وبعض الأجانب الأفراد المقيمين في المملكة.
  8. فتح الاكتتاب في السوق المحلية والأجنبية.
  9. أول طرح تقوم به شركة وطنية يستحوذ على تغطية واهتمام عالمي غير المسبوق.
  10. زيادة ثقل السوق السعودي في مؤشرات الأسواق العالمية نتيجةً لكبر حجم الطرح.

معلومات تهمك قبل الاستثمار في أسهم أرامكو

  • تحديد سعر السهم على أساس المدى السعري، حيث تم تحديد نطاق السعر ما بين 30-32 ريال سعودي للسهم، فهذه المرة الأولى التي يتم فيها طرح أولي بهذه الطريقة في سوق تداول، والتي تضمن العدالة المطلوبة للمكتتبين الأفراد والمؤسسات بالإضافة إلى الملاك الرئيسيين.
  • ستتم عملية اكتتاب الأفراد بالحد الأعلى للنطاق السعري، حيث تم تخصيص 0.5% من إجمالي أسهم الشركة للمكتتبين الأفراد كحد أعلى، أي ما يمثل مليار سهم متاحة للأفراد كحد أقصى.
  • طرح الأسهم على المكتتبين المستثمرين وليسوا المضاربين.
  • تحديد سعر السهم بعد انتهاء الاكتتاب يقلل من حجم المخاطر على المستثمرين ويسهم بوضع سعر عادل له، وهذا يتناسب مع حجم الشركة ويعزز ثقة المستثمرين في السهم ويحد من تذبذبه.
  • أكبر طرح يم حتى الآن بالرغم من تخصيص نسبة ضئيلة للطرح من إجمالي أسهم الشركة.
  • أرامكو هي أول شركة وطنية تربط السوق السعودي بالأسواق العالمية.
  • يتميز الاكتتاب بدرجة عالية من التحكم والأمان لأن أكبر مالك لأسهم الشركة هي الحكومة السعودية بالإضافة إلى وجود ملاك استراتيجيين، فضلاً عن أن نسبة الأسهم المطروحة تؤكد الثقة الكبيرة من الحكومة.

من هم المستثمرين المستهدفين؟

يقتصر الاكتتاب على أسهم أرامكو على الشريحتين التاليتين:

  1. المؤسسات: تشمل هذه الشريحة الفئات التي يحق لها المشاركة في بناء سجل الأوامر وفقًا للتعليمات الخاصة بهذا الشأن، ووفقاً لتخصيص الأسهم في الاكتتابات الأولية.
  2. الأفراد: تشمل هذه الشريحة المواطنين السعوديين، بما في ذلك المرأة السعودية المطلقة أو الأرملة التي لها أولاد قصر من زوج غير سعودي، ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي، والأفراد المقيمين من غير السعوديين، ممن لديهم حساب بنكي في إحدى الجهات المستلمة.

بعد طرح أسهمها للتداول في الأسواق سوف تتمكن شركة أرامكو من الدخول في شراكات والقيام بعمليات استحواذ عن طريق الأسهم، وستتمكن أيضاً من تسعير تكلفة الاستدانة بصفتها شركة مساهمة مسجلة في الأسواق تقوم بنشر تقاريرها المالية الدورية، بالإضافة إلى عرض منتجاتها على المنصات الدولية، مما سيسهم في إعادة تشكيل الأسهم القيادية في سوق الأسهم السعودي “تداول”، وبالتالي تعزيز ثقة المستهلكين والشركاء بالشركة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.