10 خطوات مهمة للادخار الآمن قبل التقاعد

هناك قاعدة اقتصادية تقول: “ادخر القليل جدًا يوميًا، أو شهريًا، بهدف محدد، ستحصل على ما لا يمكن تصوره، أفضل من تأجيل الادخار لمبلغ أكبر”.

والمعنى تحديدًا يكون مقصودًا على من ينوي ادخار مبلغ يعينه بعد التقاعد، هذا الادخار هو الذي يهيئ لكم شكل الحياة التي تودون أن تكون عليه الحياة مستقبلاً.

من الخطأ أن يرى البعض أنَّ المشوار لا يزال طويلاً أمامه، قبل الوصول إلى هذه المرحلة المهمة، التي يقل الدخل فيها، بعد التقاعد من الوظيفة، وحرمانه من بدلات العمل، وامتيازاته، إذ كلما بدأت الادخار مبكرًا، كنت في أمان من تأجيل الادخار، والاضطرار إلى ادخار مبلغ كبير، قد لا يكون في استطاعتك توفيره.

البعض يبدأ بالاستثمار الصغير في مبالغ قليلة، في بداياته العملية، مع اجتزاء جزء من الأرباح للادخار، انتظارًا لمرحلة التقاعد، والبعض يلجأ إلى الادخار بشكل عام، مكونًا ثروة تغنيه بعد التقاعد، وهؤلاء ليس لديهم مشكلة، أمَّا المشكلة عند من لا يعرف الخطواط الصحيحة، أو الاستراتيجية العملية للادخار قبل التقاعد بفترة كافية من الزمن.

هنا، نساعدك على وضع هذه الاستراتيجية العملية للادخار خصيصًا للتقاعد، سواء المبكر، أو في موعده..

10 خطوات، تساعدك على الادخار الآمن للمستقبل التقاعدي:

يعتبر البعض أنَّ الادخار طويل المدى، من أصعب أنواع الادخار، خصوصًا مع ما يستجد من متطلبات الحياة، وزيادة صعوبتها المادية، بحسب البعض.

هنا، نساعدك على رسم استراتيجية عامة، للادخار طويل المدى، وصولاً إلى مرحلة، أو سن التقاعد في عشر خطوات، هي:

  1. تحديد الهدف من الادخار، وهو في هذه الحالة، يكون لهدف التقاعد، أو ما يمكن تسميته “الادخار التقاعدي”.
  2. الوضع في الحسبان، أن الادخار لا يكون بالفائض عن الدخل، بل الأولى أن يتم اجتزاء مبلغ مالي شهريًا من أصل الدخل، وادخاره تحت بند الادخار لأجل التقاعد.
  3. إنشاء حساب ادخار مع البنك الذي تتعامل معه، حيث إن هذا النوع من الحسابات، يتم استقطاع جزء من الدخل العام، ولا يمكن السحب منه، قبل المدة المتفق عليها.
  4. الادخار التلقائي، عن طريق البنك من خلال هذا الحساب، بحيث تكون عملية سداد الفواتير، والمعيشة بعيدة تمامًا عن مبلغ الادخار المحسوم من أصل الدخل، والذي يقوم بذلك البنك مباشرة.
  5. الادخار التقاعدي، هدفه رسم شكل الحياة المستقبلية بعد التقاعد، وبحسب ما يمكن تخيله، يكون المبلغ المخصص للادخار، وفق نسبة محددة شهريًا، يكون مناسبًا مع الدخل العام.
  6. يمكن اختيار عمل “وديعة” بنكية، يتم وضع مبلغ مالي كبير، يمكن الاستفادة من أرباحه السنوية، في إنمائه، لحين الوصول إلى السن التقاعدي.
  7. زيادة نسبة الادخار، في حال تمت زيادة المرتبات المستقطعة منها استحقاقات الادخار طويلة المدى، شهريًا، بحيث يكبر المبلغ المدخر، ويكون متماشيًا مع ارتفاع الأسعار مستقبلا.
  8. 8-     كثير من البنوك في السعودية، مثل بنك الرياض، لديه برنامج “بناء الادخاري”، يتميز، بأنَّه متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية، ويمكن من خلاله تحديد مبلغ الاشتراك بما يتناسب وإمكانيات كل مشترك، وذلك لحماية العائلة بشكل عام.
  9. يمكن اختيار طريقة “التأمين الشامل على الحياة”، وذلك بدفع أقساط شهرية، ويتم تحصيل المبلغ كاملاً بعد بلوغ سن التقاعد، أو يصرف الورثة المبلغ كاملاً، حال الوفاة.
  10. البعض يختار شراء الذهب، وادخاره، كتأمين لمرحلة التقاعد، نظرًا لارتفاع سعره التلقائي مع مرور الزمن.

نصيحة المحرر:

يعتبر الادخار التقاعدي أفضل أنواع التأمين على الأسرة، وعلى رغم ما يمكن أن يشوبه من صعوبات، إلا أننا ننصح باللجوء إلى أحد برامج الاستقطاع من الراتب مباشرة، مع أحد البنوك التي تتعامل معها.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.