3 معتقدات مالية قد لا تخرجك من مصيدة الديون

تظن أن أمورك المالية تسير على ما يرام، في حين أنك لا تراقب أوجه نفقاتك الشهرية. أو تقنع نفسك أنك تستحق إنفاق الأموال التي جنيتها بصعوبة كما تريد، و لا تشغل بالك أبداً بمخاطر زيادة حجم الإنفاق عن ما هو محدد سلفاً. أو تعتقد أنك تنفق راتبك الشهري بشكل معقول، بالرغم من أنك لا تدخر شيئاً لمواجهة حالات الطوارئ المالية – إذا كان وصف وضعك الحالي من ضمن ما ذكر أعلاه، فأنت بالفعل تعيش كذبة مالية. حيث أن الاستدانة تعبر عن وضع مالي معقد، وقد ينخدع الشخص المديون بأن وضعه المالي معقول بالرغم من تراكم الديون عليه. نتمنى ألا تكون هذا الشخص، ولكن إذا كنت تقنع نفس بإحدى الأكاذيب التالية، فإن هذا الشخص يمثلك.

لا يمكنك الحصول على نمط الحياة الذي تريده دون الاعتماد على الديون

هل أنت مخطئ إذا قررت شراء أحذية باهظة الثمن أو ذهبت لتناول العشاء في إحدى المطاعم الراقية دون تردد أوالتفكير في تأثير ذلك على وضعك المالي؟ عندما تكون بصدد سداد التزاماتك المالية، فإنك قد تخبر نفسك أن الديون ما هي إلا نتيجة ثانوية ومنطقية لنمط الحياة الذي تريده. وغالباً ما يربط البعض بين قيمة الذات والخبرات التي يكتسبونها بالأموال التي ينفقوها، ولكن هذا غير صحيح. التمتع بحياة سعيدة وصحية لا يتطلب منك أن تنفق بطريقة مفرطة وغير مسؤولة. صدق أو لا تصدق، لا يزال بإمكانك قضاء وقت ممتع دون أن تقحم نفسك في دوامة الديون.

لا يمكنك التخلص من الديون إذا كنت من ذوي الدخل المنخفض

من المحتمل أنك لا تجني ما يكفي من المال للادخار، أو أن نفقاتك تتعدى ما يمكنك تحمله شهرياً. قبل أن تتمكن من إيجاد حل لمشكلتك المالية، فأنت بحاجة إلى معرفة السبب الرئيسي للمشكلة. إذا كان معدل الإنفاق مفرطًا بالفعل، فعليك اتباع طرق لتقليل حجم النفقات. ولكن إذا كنت لا تكسب ما يكفي من المال، فيجب عليك التركيز على طرق لزيادة دخلك حتى تتمكن تغطية نفقاتك الشهرية بالإضافة إلى وضع خطط للادخار، واتباع الطرق المناسبة للتخلص من الديون في إطار ما لديك من أموال. حيث يعتقد الكثير من الناس خطأ أن سداد الديون على دخل منخفض أمر مستحيل، ولكن هذا ليس صحيحا.

عليك وضع هدفك نصب أعينك والمتمثل في التخلص من الديون، ولا تيأس إن شعرت بالمشقة والحيرة وعدم معرفة من أين تبدأ. هناك الكثير من الاستراتيجيات التي تساعدك على سداد الديون بشكل أسرع – كإعطاء الأولوية لسداد الديون ذات تكلفة أعلى أو الديون الأقل قيمة أوتوحيد الديون وإعادة هيكلة الديون وغيرها. ولكن قبل أن تجرب أي من هذه الطرق، يجب أن تتوقف عن تصديق هذه الأكاذيب التي تقول إنه لا يمكنك التخلص من ديونك بالاعتماد على الدخل الحالي. ثق في نفسك و اقنع نفسك بأن سداد الديون أمر ممكن.

لا يمكنك ادخار المال أثناء عملية سداد الديون

هل ترى أنه يمكنك تسير أمورك المالية الحالية على أساس الراتب الشهري بالكامل حتى تصل إلى مرحلة التقاعد؟ فعدم التخطيط والادخار من أجل التقاعد ليس أمراً أختيارياً، حيث يجب عليك من الآن التخطيط للمستقبل لضمان الحياة التي تريدها صحياً ومادياً أثناء فترة التقاعد. بينما أنت تصدق أنه لا يمكنك الادخار أثناء عملية سداد الديون، فقط تذكر أن ادخار مبلغ بسيط الآن أفضل بكثير (وأسهل) من ادخار مبالغ كبيرة لاحقًا. فمع تخفيف عبء الديون عليك، يجب التوازن بين سداد الديون والادخار لمستقبلك وكذلك لمواجهة حالات الطوارئ.

تبدأ مرحلة العيش بدون متاعب الديون من تغيير تفكيرك أولاً، ثم فهم أهدافك المالية ومن ثم الثقة في نفسك وعزمك على أن تتخلص من الديون بالكامل لأنك تعلم جيداً أن ذلك هو الوضع الصحيح لك.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.