8 أخطاء يجب تجنبها أثناء مقابلة العمل

تعدّ مقابلة العمل الأولى بعد التقدّم للحصول على وظيفةٍ جديدة مرحلةَ حاسمة في قبول أو رفض الشركة للمتقدّم، وخلالها سيكوّن عنك صاحبُ العمل انطباعاً عاماً يكون له دور أساسي في اختيارك أو عدم اختيارك لهذه الوظيفة، لهذا نودّ في هذا المقال لفت انتباهك لبعض الأخطاء التي يجب أن تتجنبها خلال مقابلة العمل الأولى.

8 أخطاء يجب تجنبها أثناء مقابلة العمل

1- عدم ارتداء الملابس الرسمية

<

p style=”text-align: right;”>الاهتمامُ بالمظهر والذهاب للمقابلة بلباسٍ رسميٍّ كامل هو من الأمور الجوهرية عند الحديث عن مقابلات العمل، لذلك احرص دائماً على أن يكون مظهركَ لائقاً في المقابلات، فهذا يسهمُ في ترك انطباع جيدٍ عنك، وبالمقابل فإن عدمَ ارتداء الملابس الرسمية سيكون له أثر سلبي على نتيجة المقابلة.
[قارن بين القروض الشخصية في السعودية]

2- عدم الاستعداد قبل الحضور

يغفلُ الكثير قبل الذهاب لإجراءِ أول مقابلة عن الاطلاع على نشاط الشركة، مما يؤثّر على سير الحوار أثناء المقابلة، لذلك يجب قبل الذهاب التحضير جيداً للمقابلة وتوقّع الأسئلة التي من الممكن أن تطرحَ عليك، لاسيما المتعلّقة بنشاط الشركة، وهذا سيساعدكَ على الإجابة على الأسئلة بكلّ سهولة وفي تكوين إجاباتٍ نموذجية وسليمة. وحاول أيضاً أن تتدرّب على إجراء المقابلة مع أحد أصدقائك قبل الذهاب إليها.

3- التأخر عن الموعد

يعدّ التأخّر عن موعد المقابلة المحدّد من قبل صاحب العمل من الأخطاء القاتلة عند الذهاب لمقابلة العمل، لذلك احرص كلّ الحرص على الذهاب في الموعد المحدّد أو حتى الوصول قبل الموعد بدقائق، فهذا يتركُ انطباعاً جيداً لدى صاحب العمل بأنك شخصٌ ملتزم وجاد للالتحاق بالوظيفة.

4- التحدث عن نفسك

يعدّ سؤال “تحدث عن نفسك؟” من الأسئلة الروتينيّة في مقابلات العمل، وفي حال طرح عليك هذا السؤال تجنب عند الإجابة التحدّث عن تاريخك الشخصي، وحاول أن تركّز أكثر في إجابتك على خبراتك المهنيّة العملية السابقة ومهاراتك التي ستوظفها في سبيل النجاح في مهامكَ الجديدة إذا ما تم اختيارك.

5- طرح الأسئلة الكثيرة

<

p style=”text-align: right;”>تجنّب خلال المقابلة طرح الكثير من الأسئلة على الأشخاص الذين يُجرون المقابلة معك، فهذا سيعطيهم انطباعاً بأنك غير مؤهل للوظيفة وبأنك لم تطّلع بشكلٍ كافٍ على نشاط الشركة. ولا ضيرَ من طرح بعض الأسئلة التي يكون الهدف منها تكوين صورةٍ أوسع عن مهامك الوظيفيّة.
[موضوع ذات صلة: كيف تتفاوض على زيادة الراتب؟]

6- السؤال عن الراتب

لا تكن أنت من يبدأ بالحديث عن الراتب والمزايا، فهذا سيتركُ انطباعاً لدى الشركة بأنك مهتمّ بالناحية المادية أكثر من الوظيفية، لهذا دع الأمورَ تأخذُ مسارها الطبيعي، فعادةً يقوم الشخص الذي يجري مقابلات العمل بإطلاع المتقدّمين للوظيفة على الراتب والمزايا في نهاية المقابلة.

7- تشغيل الجوال والتطلع إلى الوقت

أولُ شيءٍ يجب أن تفعلة قبل الدخول إلى قاعة المقابلة هو إغلاق الجوال، فعدم إغلاقه قد يزعج الشخصَ المحاور، ويظن بأنك لم تعطي كل اهتمامك للمقابلة. وتجنب كذلك النظر إلى الوقت في ساعة يدك، لهذا يستحسن عدم ارتداء الساعة داخل قاعة المقابلة.

8- عدم الانتباه، واللامبالاة

يجب أن تكون كلّك آذان صاغية خلال المقابلة. لذلك استمع باهتمامٍ لكلّ كلمة يقولها المحاور، ولا تُشعره بأنك على عجلةٍ من أمرك وبأنك لا تبالي بما يقول، وتذكر اسمه جيداً لكي ترسل له برقية شكر على بريده الإلكتروني بعد المقابلة.

عزيزي القارئ إنّ اتباع النصائح الواردة أعلاه يزيدُ من فرصةِ قبولك، ونجاحك في الحصول على الوظيفة، فلا تستهين بها أبداً، فهي خطواتٌ بسيطةٌ جداً والإلتزام بها سهل ولا يحتاج لمجهود كبير، لهذا كُنْ حريصاً على تقديم نفسك بالشّكل المناسب، فالمظهر والأناقة يعكسان شخصيتك والتركيز على الخبرات والمهارات خلال الحوار يعزز فرصة قبولك في الوظيفة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.